أثار تقرير أصدرته منظمة "هيومن رايتس ووتش" قبل يومين الذعر في أوساط الانقلاب؛ حيث فضح جانبا من الجرائم التي ترتكبها مليشيات الانقلاب يوميا ضد آلاف المعتقلين.
 
وكان قد كشف التقرير المنشور على الموقع الرسمي لـ"هيومن رايتس ووتش" الأربعاء الماضي، والذي يتألف من 63 صفحة بعنوان "نحن نقوم بأشياء غير منطقية هنا: التعذيب والأمن الوطني في مصر السيسي"، حالات تعذيب المعتقلين في مصر معتبرة الأمر "جريمة ضد الإنسانية"، تحدث يوميا منذ الانقلاب على الرئيس محمد مرسي في عام 2013، حيث تم توقيف أكثر من 60 ألف شخص على الأقل وإنشاء 19 سجنا جديدا.
 
- بين الإدانة والسخرية.. استنكار واسع لحجب موقع "رايتس ووتش"  
-  إنفوجراف: الرد المصري على أخطر تقرير تعذيب في عهد الانقلاب
 
- "الإخوان": الصمت وتجاهل جرائم الانقلاب سقوط مروع لمصداقية المؤسسات الدولية
 
نواب العسكر يستدعون شماعة الإخوان.. عيار "رايتس ووتش" يصيب الأغبياء
 
في أخطر تقرير مصور.. "هيومن رايتس" تفضح حفلات التعذيب داخل سجون السيسي
 
جرافيك: رايتس ووتش تنشر 9 وسائل لتعذيب المعتقلين بسجون الانقلاب
 
شاهد| عليوة: تقرير هيومن رايتس ووتش آخر مسمار في نعش السيسي
 
حجب السيسي لـ"رايتس ووتش" لن يخفي جرائمه
 
بعد حجب المعونة.. الانقلاب يرد على تقرير "هيومن رايتس" بغباء سياسي ودبلوماسي!

رابط دائم