كتب- حسن الإسكندراني:
 
شهدت منطقة فينسبرى بارك بالعاصمة البريطانية لندن، فى الساعات الأولى من صباح اليوم، الإثنين، حادث دهس مروع لعدد من المواطنين المسلمين بعد انتهائهم من صلاة التراويح بمسجد فى منطقة فينسبرى بارك بالعاصمة البريطانية "لندن"، وأسفر عن مقتل شخص و8 جرحى بينهم حالات خطرة.
 
ونشرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، تسجيلاً أظهر لحظة إلقاء القبض على منفذ هجوم الشاحنة التي دهست مصلين مسلمين أثناء خروجهم من مسجد في شمال لندن، وأسفر عن مقتل شخص وإصابة 8 آخرين.
 
فيما قال شهود عيان، أن سيارة "فان" بيضاء اللون، دهست أشخاصًا بعد خروجهم من مسجد فينسبرى، وقد يكون من بين الضحايا جزائريون وصوماليون، حيث وقع الحادث بمنطقة يقطنها الجزائريون واليمنيون والصوماليون والبنغاليون ويوجد بها مسجدان.
 
وأدان مجلس مسلمى بريطانيا، حادث الدهس المروع الذى وقع فى الساعات الأولى من اليوم الإثنين، واستهدف عدد من المسلمين بعد انتهائهم من أداء صلاة التراويح بمسجد فى منطقة فينسبرى بارك بالعاصمة البريطانية "لندن".
 
وقال مجلس مسلمى بريطانيا، اليوم الإثنين، إن "سيارة فان بيضاء دهست مصلين لدى خروجهم من مسجد بشمال لندن، وأضاف المجلس فى تغريدة على تويتر، "أبلغنا بأن سيارة فان دهست مصلين وهم يغادرون مسجد فينسبرى بارك"، مضيفاً "تبلّغنا بأن شاحنة صغيرة صدمت المصلين عند خروجهم من مسجد فينسبورى بارك، نصلى للضحايا".
 
من جانبه، قال الأمين العام المساعد للمجلس مقداد فيرسي:" إن السيارة انحرفت عمداً تجاه مجموعة أشخاص كانت تساعد رجلاً مريضاً سقط على الأرض. 
 
وقال فيرسي لرويترز اليوم الإثنين،كان عدد من المارة أو الأصدقاء أو أناس خرجوا من المسجد يتجمعون حوله للمساعدة في نقله لأسرته أو نقله لمنزله.وأدرف:في هذه اللحظة انحرفت السيارة باتجاههم عمداً.
 
وأشار إلى أن السائق خرج من السيارة لكن مجموعة من الناس أمسكت به لحين وصول الشرطة.ولإضافاء الإهتمام قالت الشرطة البريطانية، إن الهجوم الذي استهدف المسجد عمل إرهابي وفق ما أظهرت دلائل عدة.
 

من جانبها حذفت قناة "العربية" السعودية ، من حسابها على تويتر، تغريدة معنونة بـ"إرهابي يدهس مصلين"، وأعادت نشرها دون كلمة إرهابي بعد أن تبين أن الفاعل غير مسلم.
 

رابط دائم