كتب رانيا قناوي:

فتحت مراكز الاقتراع في إيران أبوابها، صباح اليوم الجمعة، لبدء عملية الإدلاء بالأصوات فى انتخابات الرئاسة الإيرانية، حسب التلفزيون الإيرانى الرسمي.

ويدلى الناخبون الإيرانيون، بأصواتهم لاختيار رئيسهم المقبل فى إحدى أكثر المنافسات إثارة للاهتمام، والتنافس الأشرس بين الرئيس الحالى الذى يطمح لفترة ولاية ثانية، حسن روحانى، والمرشح المحافظ إبراهيم رئيسى الملقب بـ"مرشح المرشد".

وقال المرشد الإيراني علي خامنئى بعد أن أدلى بصوته: "الكل يجب أن يصوت فى هذه الانتخابات المهمة".

وأكد خامنئي -الذي يدعم المرشح المحافظ إبراهيم رئيسي- ضرورة أن یتوجه أبناء الشعب إلى صنادیق الاقتراع في الساعات الأولى من العملیة الانتخابیة، معتبرا أن هذه الانتخابات مهمة ومصیریة. وقال إن مصیر البلاد بید الشعب الذی ینتخب الیوم رئیس السلطة التنفیذیة.

وتؤمن وزارة الداخلية الإيرانية عملية التصويت التى تجرى فى 63 ألفًا و429 مركز اقتراع، و14 ألف صندوق انتخابى، من خلال 350 ألف عنصر أمنى منتشرين فى شتى طهران ومختلف المدن، فيما ستعلن النتائج الأولية بشكل متتالى مساء اليوم بحسب ما أعلنه محمد مقيمى وكيل وزارة الداخلية فى تصريحات نشرتها وكالة إيرنا الرسمية.

وبعد أن انسحب مرشحان، يخوض الانتخابات الرئيس الحالي حسن روحانى ومرشح المرشد الإيراني إبراهيم رئيسى، كما يخوض سباق الانتخابات الإيرانية كل من الإصلاحى هاشمى طبا، وزير الصناعة الأسبق، والمحافظ المتشدد مصطفى ميرسليم وزير الثقافة الأسبق.

وفى حال تعذر حصول أى من المرشحين على 50%+1 من الأصوات، ستجرى جولة إعادة فى 26 مايو، ويحق التصويت لـ56 مليونا و410 آلاف و234 شخصا، بينما تجرى الانتخابات بالتزامن فى مقرات السفارات والقنصليات الإيرانية بـ102 دولة، وفى 310 مراكز اقتراع فى دولة فى العالم حسب حسن قشقاوى رئيس هيئة الإشراف على الانتخابات فى الخارج، و55 صندوق اقتراع فى أمريكا و21 فى الإمارات العربية المتحدة و22 فى العراق و12 فى بريطانيا.

رابط دائم