كتب أحمد علي:

واصل أهالى الدقهلية مظاهراتهم الرافضة لبيع الأرض وجرائم العسكر وأحكام الإعدامات الصادرة بحق 6 من شباب المنصورة، ونظموا وقفات وسلاسل بشرية من المنزلة مع بدء مظاهرات "أسقطوا الخائن.. أوقفوا الإعدامات" ضمن موجة "ارحل"، التى دعا لها التحالف الوطنى لدعم الشرعية.

ورفع الأهالى أعلام مصر وشارات "ارحل"، ولافتات "ارحل يا خاين.. تيران وصنافير مصرية.. لا لبيع الأرض.. أوقفوا الإعدامات"، بجوار علم مصر وصور الرئيس محمد مرسى، وسط تفاعل من الأهالى ومشاركة وترديد الهتافات والشعارات الرافضة للتنازل عن أى جزء من أرض الوطن.

طالب الثوار بمحاكمة السيسى وعصابته بتهمة الخيانة العظمى والتفريط فى جزيرتى تيران وصنافير المصريتين، مؤكدين عدم الاعتراف بمثل هذه الصفقات المشبوهة، كما شددوا على ضرورة وحدة الثوار لاستعادة الحقوق المغتصبة والمسار الديمقراطى، ومحاكمة كل المتورطين فى جرائم بحق مصر وشعبها وإطلاق الحريات.

رابط دائم