كشف “تسريب الأذرع الإعلامية” الذي أذاعته قناة “مكملين” الفضائية، عن كيفية إدارة المخابرات الحربية للفضائيات والأذرع الإعلامية في مصر.

وكشفت المكالمة التي أجراها ضابط المخابرات الحربية أشرف الخولي، مع الإعلامي الانقلابي جابر القرموطي، بشأن مقتل الرئيس المخلوع علي عبد الله صالح، وقال أشرف للقرموطي :”عايزين من حضرتك النهاردة تستنكر الطريقة البشعة في التعامل مع علي عبد الله صالح،”، فيما رد القرموطي :”اللي شغال النهاردة خالد صلاح”، فرد الضابط اشرف :”خلاص إحنا هنتواصل مع خالد، وانت برضو تتكلم بكرة، لان خايفين ان السعودية تتعاون مع الاخوان هناك”.

فيما كشفت المكالمة بين الضابط أشرف وعزمي مجاهد حول القمة الخليجية عن هجوم عنيف علي كل من أميري قطر والكويت، وقال أشرف لعزمي مجاهد:”عايزك لما تتكلم عن القمة الخليجية عايزيك تهين وتشتم تميم والشيخة موزة لان ده بيضايقهم ويضغط عليهم، وتشتم القرضاوي برضو، وتتوصي قوي بتميم، وشوفت اللي حصل في الكويت مع الشاب المصري اللي اتضرب واتسحل هناك ، خلي الاعداد عندك يتكلم عن الموضوع ، هاتها بحيث تكون نقطة نلعب عليها ، ولو الكويت تفكها من موضوع قطر يبقي احنا حبايب ولما مكنش يبقي نلعب معاهم بالعصا والجزرة، عايزين نوقع بين الكويت وقطر”.

فيما رد عزمي مجاهد بالموافقة ، قائلا :”عايزك تتفرج علي حلقة النهاردة، هعمل كده، دا الشعب الكويتي شعب قذر ابن احبا، وهتكلم برضوا عن ابراهيم عيسي كمان”.

وكشفت المكالمة الهاتفية بين الضابط أشرف والاعلامي الانقلابي عزمي مجاهد، عن كيفية إخراج مسرحية القبض علي حبيب العادلي خلال الفترة الماضية، وقال الضابط اشرف “حبيب العادلي سلم نفسه ، وعايزين نتكلم عن سيادة القانون، وانت عارف إن النقض بتاع حبيب بيه قريب فكان لازم الموضوع يحصل كده، وعايزين نعملها بشياكة لحد ما الانتخابات تعدي وربنا يسهل بعد كده”، فيما رد عزمي مجاهد بالموافقة.

فيما كشفت المكالمة الهاتفية بين الضابط أشرف والفنانة الانقلابية عفاف شعيب، عن وجود قائمة مداخلات ترتبها المخابرات للفنانيين للتطبيل للسيسي وتخويف الشعب ممايعرف ب”الارهاب” وسوريا والعراق واليمن، وقال أشرف :”عايزين حضرتك في مداخله علي قناة دي أم سي بمناسبة التفويض التاني للسيسي لمحاربة الارهاب، الفنانيين عندهم قايمة هتدخل، ميعاد مداخلتك الساعه 9 هيكلمك المحرر قبلها ويقولك علي التفاصيل”، فيما ردت عفاف شعيب بالموافقة.

وكشفت المكاملة الهاتفية بين الضابك اشرف وعزمي مجاهد عن وجود مشكلات كبيرة بين عزمي مجاهد وزميلة في قناة العاصمة تامر عبد المنعم، وقال أشرف لعزمي مجاهد :”أنا مضايق في الشغل ، لان وليد حسني بيشتغل لصالح الواد تامر عبد المنعم ، وتامر عبد المنعم له توجهه القديم مع المخابرات العامة وملهوش قبول زي ما أنت عارف، وأنا واقف مع البلد وجيشي وشرطتي”، فيما تعهد أشرف بحل المشكلة.

فيما كشفت المكالمة الهاتفية بين أشرف الخولي وبين رئيس قناة العاصمة وليد حسني بشأن الخناقة بين عزمي مجاهد وتامر عبد المنعم، عن كيفية إدارة الانقلابيين للاعلام في مصر، وقال الضابط أشرف لوليد حسني :”عايزين نريح عزمي لغاية بس فترة الانتخابات تعدي”، فيما رد وليد حسني :”انا جاي هنا علشان الانتخابات وماشي حسب الرؤية العامة اللي انتوا واضعينها مش أنا، وبنفذ الرؤية إعلاميا، وقاعد معايا واحد برضو من صحابكم في الامن الوطني المقدم إمام

كما كشفت التسريبات عن تظبيط التطاول علي الفنان خالد أبو النجا بين الضابط أشرف وعزمي مجاهد ، علي خلفية مواقف أبو النجا المعارضة بمواقف العسكر.

رابط دائم