نعى حزب “الحرية والعدالة” والدة الدكتور أسامة ياسين وزير الشباب والرياضة بحكومة الدكتور هشام قنديل، والتي وافتها المنية دون أن يراها ابنها المعتقل في سجون الانقلاب ظلما.

وتقدم الحزب، في التعزية التي أصدرها اليوم، بخالص العزاء لـ”ياسين” الذي “يقدم نفسه فداء لوطنه، لإسقاط الانقلاب العسكري الغاشم، الذي يذيق المصريين ويلات القمع والاستبداد”.

وطالب الحزب بالحرية لكافة المعتقلين، مشددا على اقتراب زوال الانقلاب الذي شتت شمل الأسر المصرية، وحينها تتحرر مصر من الفساد والاستبداد والخيانة التي منيت بها البلاد منذ الانقلاب على الرئيس محمد مرسي.

نص العزاء

عزاء حزب الحرية والعدالة في وفاة والدة وزير الشباب والرياضة

نعى حزب “الحرية والعدالة” والدة الدكتور أسامة ياسين، وزير الشباب والرياضة في حكومة الدكتور هشام قنديل، والتي وافتها المنية، اليوم الأحد 4 فبراير 2018.

ويتقدم الحزب بخالص العزاء للدكتور أسامة ياسين، داعين الله أن يلهمه الصبر والسلوان، في محبسه، والذي يقدم فيه نفسه فداء لوطنه، لإسقاط الانقلاب العسكري الغاشم، الذي يذيق المصريين ويلات القمع والاستبداد.

وإذ يدعو “الحرية والعدالة” أن يرحم الله الفقيدة ويتغمدها بواسع رحمته، يطالب بالإفراج عن كافة المعتقلين وتحرير الأسرى من قبضة نظام السيسي، الذي شتّت الأسر وحرم الابن من والدته، ويتّم آلاف الأطفال وآبائهم أحياء في سجون الانقلابيين الخونة.

حزب الحرية والعدالة
القاهرة
الأحد 18 من جمادى أول 1439 هــ 4 فبراير 2018 م

رابط دائم