قال أسامة سليمان، عضو لجنة الدفاع والأمن القومي ببرلمان الثورة، إنه مع الجيش المصري في مهامه الوطنية طالما يدافع عن مصر، وإنه بلا شك مع الاستقرار وتنمية سيناء؛ إلا أن ما يحدث الآن على أرض سيناء لا يستهدف ذلك إطلاقًا.

وأضاف “سليمان” خلال مداخلة هاتفية لتلفزيون “وطن”، مساء السبت، إنه يجب تذكير المصريين بأن ما يحدث هو سبب ما قام به عبد الفتاح السيسي خلال 5 سنوات من انقلابه، وإنه هو الذي أراق دم المصريين من الجيش والشرطة والشعب.

وكشف “سليمان” السبب الحقيقي وراء ما يقوم به السيسي الآن من الحرب في سيناء، وهي عبارة عن بُعد مرحلي تكتيكي عاجل بعد انخفاض أسهمه وتدني شعبيته بين المصريين، وكذلك بُعد استراتيجي في إلهاء الشعب المصري عن مطالبة الفئوية وارتفاع الأسعار، بزعم أنهم “في حالة حرب” فلا صوت يعلو فوق صوت الحرب، وهو ما يؤكد أن ما يفعله ليس ضد الإرهاب بل لأسباب شخصية له.

رابط دائم