كتب رامي ربيع:

كشف محلل صهيوني أن اعتراف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بالقدس عاصمة للكيان الصهيوني تم بالتنسيق مع عبد الفتاح السيسي قائد الانقلاب العسكري والسعودية.

وأضاف المحلل -في لقاء مع تليفزيون الاحتلال- أن هذه الخطوة لم تكن تتم لولا أن تم نسجها والتفاهم بشأنها على المستوى الإقليمي بين ترامب ومصر والسعودية، مضيفا أن الفلسطينيين يدفعون ثمن تغيرات كبيرة في المنطقة".

وأوضح المحلل أن العالم بات منشغلا بإيران العدوانية واستيقاظ السعودية، وأيضا تحالف الدول السنية المعتدلة، وزجت قضية الفلسطينيين إلى الزاوية.

رابط دائم