كتب إسلام محمد:

لم يجد المواطن طارق سرور، ابن محافظة كفر الشيخ، فرصة أفضل من توقيع اتفاقية الخيانة التي تنازل خلالها من لا يملك لمن لا يستحق عن جزيرتين مصريتين، لتعليم ابنيه درسا في الوطنية وعدم التفريط في الأرض، والتأكيد لهما بشكل عملي على أن بائع الأرض خائن عميل.

ووقف الأب في الشارع إلى جوار ابنيه حاملا لافتة مكتوب عليها: "الوطن مش للبيع، تيران وصنافير مصريتان، من يفرط في شبر من أرض الوطن فهو خائن". 

رابط دائم