59 حالة انتهاك لحقوق الإنسان ارتكبتها عصابة العسكر خلال الأسبوع المنتهي، من 6 يناير حتى 12 يناير 2018، استمرارًا لنهجها المتصاعد منذ الانقلاب العسكري الدموي الغاشم دون أي اكتراث بالتحذيرات الحقوقية المحلية والدولية المطالبه باحترام القانون وحقوق الإنسان.

وذكرت التنسيقية المصرية للحقوق والحريات عبر صفحتها الرسمية على “فيس بوك” أن الانتهاكات التي رصدتها خلال الأسبوع المنقضي تنوعت بين 43 حالة اعتقال تعسفي واختفاء قسري، و 10 حالات قتل تنوعت أسبابها بين الإهمال الطبي والتعذيب والتصفية الجسدية، و4 حالات إهمال طبي، فضلاً عن انتهاكات السجون.

وشملت جرائم الاعتقال التعسفي والإخفاء القسري معظم محافظات الجمهورية، وجاء في مقدمتها كفر الشيخ والدقهلية والشرقية والبحيرة ودمياط، والإسكندرية والغربية وبني سويف والمنوفية والجيزة وقنا والإسماعيلية ضمن جرائم العسكر التي لا تسقط بالتقادم.

كانت التنسيقية المصرية قد رصدت في حصادها الاسبوع التاسع خلال الفترة من 30 ديسمبر الماضي حتى 5 يناير 2018، 69 حالة انتهاك لحقوق الإنسان في مصر، تنوعت بين 58 حالة اعتقال تعسفي واختفاء قسري، و3 حالات قتل خارج إطار القانون و2 قتل بالإهمال الطبي داخل السجون و4 حالات تنفيذ أحكام بالإعدام فضلاً عن حالتي انتهاكات بالسجون.

فيما وصل عدد الانتهاكات التي رصدتها المنظمة خلال ديسمبر 2017 ما يزيد عن 300 انتهاك تنوعت بين الاعتقال التعسفي والإخفاء القسري والإهمال الطبي داخل السجون والقتل خارج إطار القانون.

رابط دائم